الملتقى الإسلامي يُحيي الذكرى الـ11 لرحيل الإمام مجد الدين المؤيدي

الملتقى الإسلامي يُحيي الذكرى الـ11 لرحيل الإمام مجد الدين المؤيدي

أحيا الملتقى الإسلامي، مساء الثلاثاء، الذكرى الحادية عشر لرحيل الإمام مجد الدين بن محمد بن منصور المؤيدي بفعالية كبيرة في العاصمة صنعاء حظيت بحضور علمائي ورسمي وشعبي كبير.

وافتتحت الفعالية بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقيت عدد من الكلمات لكل من، رئيس الملتقى الإسلامي السيد العلامة أحمد درهم المؤيدي، والأمين العام للملتقى الإسلامي السيد العلامة عبدالمجيد الحوثي، ورئيس رابطة علماء اليمن السيد العلامة شمس الدين شرف الدين، ورئيس المجلس الصوفي الإسلامي السيد العلامة عدنان الجنيد، ورئيس ملتقى التلاحم القبلي الشيخ ضيف الله رسام.

وتمحورت الكلمات حول الجهود التي بذلها الإمام مجد الدين المؤيدي ودوره الريادي في بناء الأمة وما قدمه من نهضة علمية كبيرة تخرج منها الكثير من العلماء، وعن الدور الجهادي والسياسي والإصلاحي للراحل.

أكد المتحدثون على مواصلة السير على نهج الإمام، والعمل على مواجهة العدوان الغاشم على اليمن الذي جاء بهدف هدم وتدمير اليمن وثقافته ووعيه وقتل الشعب واستعباده.

حضر الفعالية عدد من العلماء والأساتذة، وعدد من قيادات الدولة والمشائخ، وجمع غفير من محبي الإمام المؤيدي.

دخول المستخدم
القائمة البريدية
استطلاع رأي
ما رأيك في موقع المجلس الزيدي
مجموع الأصوات : 0
صفحتنا على الفيسبوك
جميع الحقوق محفوظة 2018