جديدنا

أخبار المجتمع

الملتقى الإسلامي يُحيي الذكرى الـ11 لرحيل الإمام مجد الدين المؤيدي

أحيا الملتقى الإسلامي، مساء الثلاثاء، الذكرى الحادية عشر لرحيل الإمام مجد الدين بن محمد بن منصور المؤيدي بفعالية كبيرة في العاصمة صنعاء حظيت بحضور علمائي ورسمي وشعبي كبير.

وافتتحت الفعالية بآيات من الذكر الحكيم، ثم ألقيت عدد من الكلمات لكل من، رئيس الملتقى الإسلامي السيد العلامة أحمد درهم المؤيدي، والأمين العام للملتقى الإسلامي السيد العلامة عبدالمجيد الحوثي، ورئيس رابطة علماء اليمن السيد العلامة شمس الدين شرف الدين، ورئيس المجلس الصوفي الإسلامي السيد العلامة عدنان الجنيد، ورئيس ملتقى التلاحم القبلي الشيخ ضيف الله رسام.

بيان رابطة علماء اليمن بشأن نقل السفارة الأمريكية للقدس الشريف

بيان رابطة علماء اليمن بشأن نقل السفارة الأمريكية للقدس الشريف

علماء اليمن يباركون مسيرة العودة السلمية ويدعون الأمة لنصرة الشعب الفلسطيني

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله القائل: ﴿أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ * الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلَّا أَنْ يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴾.

بيان المجلس الصوفي الإسلامي في وفاة السيد العلامة العابد الزاهد حمود بن عباس المؤيد

بيان المجلس الصوفي الإسلامي في وفاة السيد العلامة العابد الزاهد حمود بن عباس المؤيد

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين

قال تعالى: ((أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62) الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (63) لَهُمُ الْبُشْرَىٰ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۚ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (64.)) صدق الله العظيم

رابطة علماء اليمن تنعي السيد العلامة حمود بن عباس المؤيد

نعت رابطة علماء اليمن العلامة حمود بن عباس المؤيد عضو الهيئة الاستشارية العليا للرابطة والذي وافاه الأجل اليوم بعد حياة حافلة بالعطاء في المجال الديني والعلمي.

وأشارت الرابطة في بيان صادر عنها إلى العلامة كان أحد أعلام الهدى ورمز من رموز التقى ومنبع من منابع الإحسان والخير .

ولفت البيان إلى أن العلامة حمود المؤيد قضى عمره المديد في الوعظ والإرشاد والنصح للأمة وتعليم الأجيال والتدريس والإفتاء، وكان رحمة الله أحد العلماء العدول الحاملين للعلم النافع والذي حصّن بعلمه ووعيه اليمن والأمة من انتحال المبطلين وتأويل الجاهلين.

بيان نعي دائرة العلماء في أنصار الله بوفاة السيد العلامة حمود بن عباس المؤيد

نعت دائرة العلماء والمتعلمين في المكتب التنفيذي لأنصار الله وفاة السيد العلامة العابد / حمود بن عباس المؤيد، وقد حصل موقع المجلس الزيدي الإسلامي على بيان النعي والتعزية، وهذا نصه:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان نعي دائرة العلماء والمتعلِّمين بوفاة السيد العلامة حمود بن عباس المؤيد

قال تعالى: (وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ، الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)[البقرة: 166- 156].

رابطة علماء اليمن وملتقى التصوف ينعيان العلامة بن علوي

نعت رابطة علماء اليمن وملتقى التصوف وفاة العلامة الحبيب عبدالله بن علوي والذي وافته المنية صباح يوم أمس بمدينة تريم بوادي حضرموت.

وقالت الرابطة إن الفقيد بن علوي كان عابدا زاهدا نجماً من نجوم الآل الكرام، ومن رموز الاقتداء والاهتداء.

من جانبه نعى ملتقى التصوف الإسلامي وفاة العلامة بن علوي، مشيرا في بيان له أن كلما فقدنا صالحاً كان لذلك تأثيرٌ علينا فبالصالحين نبصر حقيقة الحياة.

ملتقى التصوف الإسلامي يدين جريمة اغتيال العلامة بن سميط ويدعو الجميع للتوحد

أدان ملتقى التصوف الإسلامي جريمة اغتيال الحبيب عيدروس بن سميط إمام مسجد المحضار بتريم محافظة حضرموت والذي اغتالته صباح الأمس الجمعة الجماعات التكفيرية.

ودعا الملتقى في بيان  الجميع إلى التكاتف وتوحيد الكلمة للوقوف صفاً واحدا في وجه الإرهاب الذي يريد أن يحيل المجتمعات الإسلامية إلى غابةٍ مظلمة تحيط بها الحرائق من كل جانب، وتلطخ الدماء جميع جهاتها.

رابطة علماء اليمن ورئيس اللجنة الثورية يدينان اغتيال الحبيب سميط

أدانت رابطة علماء اليمن اليوم الجمعة اغتيال الحبيب عيدروس بن عبدالله سميط إمام مسجد المحضار ، كما أدان رئيس اللجنة الثورية الحادث واعتبره ضمن سلسلة من الجارئم التي ترتكب بحق اليمنيين ومنهم العلماء بواسطة الإحتلال وأداوته.

ودعت الرابطة في بيان لها الجنوبيين بأن لا يسمحوا للإمارتين والسعوديين وأدواتهم أن يصفوا علماءهم مؤكدة في الوقت ذاته أن الجريمة لن تكون الأخيرة إذا لم يتيقظ علماء وأحرار الأمة ويتخذوا موقفا حازما من المحتل وأدواته.

الصفحات

اشترك ب RSS - أخبار المجتمع