جديدنا

أطباء بلا حدود: "التحالف السعودي الإماراتي" قصف مركزا لمعالجة الكوليرا في حجة

أعلنت منظمة أطباء بلا حدود، اليوم الاثنين، تعرض مركزها لمعالجة الكوليرا في مديرية عبس بمحافظة حجة لاستهداف من قبل طيران العدوان السعودي الأمريكي.

وقالت المنظمة في تغريدة على "تويتر" نقلا عن رئيس بعثتها في اليمن جواو مارتينز: قمنا بتجميد أنشطتنا في مديرية عبس بشكل مؤقت حتى نضمن سلامة موظفينا ومرضانا.

وأشارت المنظمة أن هذا الهجوم الذي وقع صباح اليوم الاثنين على مركز معالجة الكوليرا التابع لها في عبس من قبل التحالف السعودي والإماراتي.

وأكدت أن هذا الاستهداف يظهر عدم احترام كامل للمرافق الطبية والمرضى، سواء كان مقصودًا أو نتيجة إهمال، هذا غير مقبول على الإطلاق".

يذكر أن طيران تحالف العدوان قصف منشئات تدعمها أطباء بلا حدود وغيرها من المنظمات الإنسانية ومخيمات نزحين في اليمن، خلال أكثر من ثلاث سنوات من العدوان عشرات المرات.

وقالت تيريزا سانكريستوفال، مديرة وحدة الطوارئ بأطباء بلا حدود في أغسطس 2016: "بعد كل قصف، تتلقى أطباء بلا حدود تطمينات من أطراف النزاع ووعود بأن الأمر لن يتكرر. لا نريد أقوالاً ومجاملات ووعوداً لا يمكن الوفاء بها، نريد أن نرى إثباتاً للنية والتزاماً بعدم تكرار قصف المرافق الصحية والكوادر الطبية والمرضى".

ويستهدف طيران العدوان السعودي الأمريكي بشكل متعمد جميع المنشئات المدنية العامة والخاصة والبنى التحتية في اليمن دون تمييز منذ 26 مارس 2015.