جديدنا

الدائرة الاجتماعية لأنصار الله والمجلس الزيدي الإسلامي يقيمان ندوة ثقافية احياء لذكرى استشهاد الإمام الأعظم زيد بن علي "عليهما السلام"

 

أقامت الدائرة الاجتماعية لأنصار الله والمجلس الزيدي الإسلامي صباح اليوم الخميس، ندوة ثقافية بعنوان  "الإمام زيد بين الماضي والحاضر"

وجاءت الندوة إحياءً لذكرى استشهاد الإمام الأعظم/ زيد بن علي "عليهما السلام" ، وحضرها جمع علمائي وشعبي كبير.

وبدأت الندوة بآي من الذكر الحكيم، وكلمة ترحيبية لمسؤول الدائرة الاجتماعية لأنصار الله أ. علي قاسم المتميز.

من جانبه تحدث د/ أحمد الشامي عن بعض الجوانب الهامة في شخصية الإمام زيد "ع" ، حيث أشار الى أن صورة الإمام زيد هي امتداد طبيعي لثورة جده الإمام الحسين "ع"، ومن أهم  ما نستلهمه من شخصيته : الصدع بالحق ، والغيرة والشعور بالمسئولية تجاه المقدسات الإسلامية.

وقدمت في الندوة ثلاث أوراق عمل ، تحدث في الأولى القاضي/ عبدالوهاب المحبشي عن الاثار والنتائج  والتطورات لثورة الإمام زيد بن علي "عليهما السلام"، ومن أبرز النتائج التي تطرقت إليها الورقة:

إعادة احياء قيم الشهادة.

اعادة الاعتبار للكيف والمبدأ على حساب المظهر والكم.

تقديم رؤية للتغيير في كل  عصر.

جدوى التحرك المستبصر.

من جانبه تحدث أ. طه الحاضري في ورقته عن الإمام زيد بن علي "عليهما السلام" واليمنيين، وخصوصية العلاقة ومنهجية الاتباع، منها أن ما يميز اليمن عن بقية البلدان العربية هو هذا الفكر ، وهو الذي جعل شماله عصيا على الاستعمار عبر التاريخ والى اليوم.

وفي ورقة أخرى، تحدث د/ حالد القروطي  عن الامام زيد بن علي "عليهما السلام" وكيف نجعل منه منهجا وسلوكا وثقافة مجتمعية وشعبية، وأن الإمام زيد "ع" يتواجد اليوم في داخل كل مجاهد خرج الى الجبهات على هدى وبصيرة، ونجده ماثلا في كل عطاء لرفد الجبهات.

وتخللت الندوة قصيدة شعرية للشاعر أ. عبدالسلام المتميز نالت استحسان الحاضرين.

وقد خرجت الندوة بعدد من التوصيات قرأها أ. صالح الخولاني ، منها:

التأكيد على أهمية الانطلاق من هدى الله وتعاليمه الواضحة من القرآن الكريم ، والذي حرك الامام زيد (حليف القرآن) ليثور ضد أعتى الامبراطوريات.

دعوة المؤسسات والجمعيات والهيئات الثقافية والرسمية والأهلية إلى تحويل المعرفة النخبوية بالإمام زيد إلى ثقافة شعبية مجتمعية واسعة.

دعوة القائمين على العملية التربوية والتعليمية بتضمين المناهج فكر الإمام زيد وأخلاقه وقيمه وثورته لأبنائنا لما سيؤدي ذلك من ضمانة ثقافية استراتيجية تسهم في صناعة ثقافة لمواجهة الطغاة والتضحية والدفاع عن الأعراض والأوطان.

الدعوة الى تقديم أعلام الاسلام وأهل البيت الكرام وعلى رأسهم الإمام زيد بن علي "عليهما السلام" باعتبارهم أعلاما للأمة جمعاء، وليسوا زعماء فرق وأئمة مذاهب ، ومن خلال الأفعال وليس الأقوال.

دعوة الجميع إلى التأسي بالإمام زيد بن علي "عليهما السلام" في الميدان بدعم ورفد الجبهات والمشاركة فيها كما شارك الإمام زيد وكل الأئمة والأنبياء، وتعزيز عوامل الصمود في مواجهة هذا العدوان الأمريكي السعودي الغاشم.